WEBREVIEW

المدينة الجزائرية بين استحالة الهروب وصعوبة الصراع

المدينة هي مستقبل الإنسانية،
تعبر عن الوظائف الاجتماعية، وهي
المحرك الأساسي للحداثة.
والكائن الحي الوحيد الذي
يستطيع أن يتجدد.
إن النظرة حول المدينة نظرة
اجتماعية فيما يتعلق بمسألة : لماذا
المدينة اليوم؟ ما هي الوظائف التي
تقدمها؟ ما الهدف منها؟
في هذا الإطار نتساءل حول
دور المدينة الجزائرية في العولمة ؟
وهل ترافق التحولات الوظيفية هذا
النظام الذي يتجه نحو الكوننة ؟


Document joint


 
| info visites 3374659

Suivre la vie du site fr  Suivre la vie du site Sciences sociales et humaines  Suivre la vie du site مجلة العلوم الإنسانية  Suivre la vie du site Numéro 12   ?

Creative Commons License