WEBREVIEW

تكوين المستفيدين في مجال المعلومات بين الحاجة و العوائق

تعتبر الاصدارات و النشرات العلمية طريق لتوسيع نطاق النشاطات التكوينية لفائدة المستعملين, اذ هي بحاجة الى تدعيم من طرف الهيئات الوصية العليا و الى منهجية العمل التنسيقي, و الى ضبط الجهود الفردية و استغلالها في اطار تعاوني,لانه في السابق كان المكتبي يرفض الاصغاء الاستجابة لتطلعات و طلبات المستفيدين كونه يشك في قدراتهم و امكانياتهم المعرفية, هذا عكس ما اثبتته التجارب في الدول المتقدمة في مجال تكوين المستفيدين انه يستوجب على المكتبي بدلا من عرض الخدمات على المستفيدين يجب دراسة حاجياتهم حتى يتمكن من تحقيق مطالبهم و ذلك من خلال معرفتهم و معرفة المؤسسة التابعين لها قبل تكوينهم , و بما انه لا يوجد مكتبة بدون مستفيدين, فبامكانها ان تصبح هذه الاخيرة شريكا اساسيا في تكوين المستفيدين على الاندماج السريع في هذا المحيط المعرفي المتغير,و كذا تشجيعهم على التردد على وحدات المعلومات. و بالتالي يتوسع نفوذ المكتبي و تترقى مكانته في المجتمع بما ان الذين يتحكمون حاليا في وسائل الاتصال و شبكات المعلومات هم الذين يحكمون العالم الذي نعيش فيه


Document joint


 
| info visites 3366175

Suivre la vie du site fr  Suivre la vie du site Informatique, science de l’information et bibliothéconomie  Suivre la vie du site مجلة المكتبات و المعلومات  Suivre la vie du site Volume 01  Suivre la vie du site Numéro 01   ?

Creative Commons License